• 17
  • 1637
  • 42746
  • 115493
  • عدد الزوار لهذا الیوم :
  • عدد الزوار لهذا الشهر :
  • عدد الزوار لهذه السنة :
  • مجموع الزوار :
الأخبار

رضا الله في التوبة الحقيقية للبشر

قال سماحة آية الله سيد جعفر سيدان: رضا الله في التوبة الحقيقية للبشر من الذنوب والمعاصي.
بحسب تقرير الموقع الإعلامي لسماحة آية الله سيدان فقد تحدث سماحته قائلاً: من تواجهه الذنوب والمعاصي في حياته و يصبح نادماً ثم يتوب توبة نصوحة ينال رضا الله.
وأضاف: كان الرسول يستغفر الله في كل جلسة مع أنه طاهر ومعصوم وبالطبع قسم من عمله كان لتعليم البشر لتصبح سنة و يتم استخدام سنة البشر و الإستغفار.
وأضاف مذكّراً: لدينا في الروايات أن الرسول في كل جلسة ومع أنها كانت مدة قصيرة يستغفر 25 مرة، فكلما ازدادت محبة الإنسان لله و معرفته به كلما رأى الإنسان نفسه مقصراً وازداد اهتمامه.
ثم أشار إلى حديث من كتاب الكافي الشريف الجزء الثاني الصفحة 436 فقال: عندما يتوب شخص عن المعصية و يطلب العفو من الله كمن يفرح عندما يعثر على شيء فقده ويرضى الله عنه.
وأكد: هناك رواية عن الامام الباقر(ع) أنه يقول: والله لله أفرح بتوبة عبده من أحدكم يجد ضالته بالفلاة.
 وتابع سماحته قائلاً: عندما يراجع الإنسان ماضيه و يتوب عن ذنوبه دون تبرير لها يفهم عندها كم ظلم بعينه وأذنه ولسانه، كم ظلم زوجته وأبناؤه وأصبح عصبياً دون مبرر. فإذا لم يغفر الله فالأمر صعب جداً. 
ثم تحدث عن الآثار الحقيقية للتوبة وقال: في كتاب الكافي الجزء2 وفي الصفحة 432إذا تاب الإنسان بشكل جدي شمله الله بثلاثة ألطاف لو منح الله البشر واحد منها لكانت كافية لهم.
وذكّر قائلاً: الخصلة الأولى أن الله يحب التوابين، فعندما يحب شخص قوي الإنسان الضعيف تكون تلك المحبة خير لذلك الشخص. فعندما يحب الله شخصاً فلن يعود هناك مشكلة لأن الله يحبه. 
وأضاف قائلاً: الخصلة الثانية في الخلقة والعظمة وهذا ماليس لنا به علم. فمن هم على أطراف العرش ويحملون العرش ويسبحون لله يستغفرون لأهل التوبة أيضاً؛ الملائكة تستغفر لأهل التوبة.
وأضاف: الخصلة الثالثة فإن الشخص الذي يتوب و يستمر على الطريق الصحيح يبدّل الله سيئاته بالحسنات ويمحو الله ذنوبه ويعتبرها عمل خير له، وكلما كانت التوبة جدية كانت مهمة وقيمتها أكبر.
وفي الختام قال آية الله سيدان: إذا استجار الإنسان بالله فإن لله القدرة على جعله يكره ذنوبه. من أي مكان يعود الإنسان فهو جيد، وبالطبع كلما كان أبكر أفضل فقد تكون هناك مهلة للتوبة.
الکلمات المفتاحیة : التوبة/ آية الله سيدان /